Good Contents Are Everywhere, But Here, We Deliver The Best of The Best.Please Hold on!
88Shares
بواسطة: عمرو العراقي و إسلام صلاح الدين
فريق العمل: محمد نصر، عبدالرحمن إياد
"أنا مش سياسي بتاع الكلام"، قالها الرئيس عبد الفتاح السيسي في أول عام 2018 الذي يشهد في منتصفه انتهاء دورته الرئاسية الأولى، قاصدًا بها حزمه ووفاءه بالوعود

لكن بالإضافة إلى المعنى الذي قصده، يكشف تحليلنا لقاعدة البيانات التي جمعناها للقرارات التي نُشِرت في الجريدة الرسمية في الجزء الأكبر من عهده، من يونيو 2014 إلى ديسمبر 2017، أن "السيسي" كان أيضًا "مش سياسي" في الغالبية العظمى من قراراته

فالرئيس السادس لجمهورية مصر العربية أصدر 1,178 قرارًا رئاسيًّا خلال الفترة المذكورة، كان منها نصيب القرارات التي يمكن وصفها بـ "القرارات السياسية" 207 قرارًا، بينما جاءت أكثرية القرارات اقتصادية -512 قرارًا-، وإدارية -441 قرارًا-، بالإضافة إلى قليل من القرارات الأخرى التي لم نجد لها انتماءً لتصنيف

يمكنك التعرف إلى نصوص القرارات التي اتخذها الرئيس من خلال اللوحة التفاعلية التالية، بتحريك المؤشر على كل مستطيل

وعلى الرغم من أن "السيسي" كان أيضًا في جملته السابقة يشير ضمنيًّا إلى حاضنته العسكرية التي يستند إليها، وفوق هذا كونه القائد الأعلى للقوات المسلحة، فإنه لم يتخذ أي قرار عسكري في الفترة المذكورة، باستثناء قرار رقم 323 لعام 2015، بخصوص تمديد وجود عناصر من القوات المسلحة في منطقة الخليج العربي وباب المندب

"لم يصدر السيسي أي قرارات عسكرية باستثناء قرار واحد يقضي بتمديد مهام القوات المسلحة في منطقة الخليج العربي"

أما قرارات الرئيس الاقتصادية، فكان أغلبها يخص الموازنة العامة للدولة، وتليها قرارات تخصيص الأراضي، ثم قرارات الاتفاقيات الدولية

في التصميم التالي، يمثل اللون الأخضر القرارات الاقتصادية وتقسيماتها الفرعية، كما يوضح الخط الزمني كمية القرارات الصادرة عبر الشهور

الارتفاعات المفاجئة الثلاثة في خط القرارات الأخضر يرجع إلى كمية قرارات ربط الموازنة وقرارات الحساب الختامي للهيئات والمؤسسات العامة في أشهر يوليو ونوفمبر عام 2014، ويوليو عام 2015

أما القرارات الإدارية (ممثلة باللون التركوازي فيما يلي)، فتتكون معظمها من من قرارات التعيينات والتكليفات، والقرارات المتعلقة بالأقدمية، وقرارات الترقية

وأما القرارات السياسية (ممثلة باللون الأزرق الداكن)، فتتكون معظمها من قرارات إصدارات وتعديلات القوانين، بالإضافة إلى قرارات إنشاء الهيئات واللجان

وأصدر "السيسي" 138 قرارًا بتخصيصات أراضٍ خلال الفترة المذكورة، وهذه الأراضي منتشرة في ربوع أرض الجمهورية كما توضح الخريطة التالية

كانت معظم هذه التخصيصات لصالح رئاسات المحافظات، والهيئات الحكومية، لكن بالإضافة إلى ذلك، كانت ست قرارات أخرى لصالح غير مصريين، ثلاثة منهم جنسيتهم سعودية، وواحد أردني، حصلوا على أراضي لأهداف استثمارية، لكن ما هو مثير للاهتمام حصول ملك البحرين حمَد بن عيسى على قرار معاملته معاملة المصريين في تملك أراضٍ بغرض الإقامة، بقرار رقم 433 لعام 2016، وكذلك قرار آخر لأمير الكويت في منطقة ولغرض غير محددين، بقرار 386 لعام 2017

"كان اثنان من قرارات تخصيص الأراضي لصالح ملك البحرين وأمير الكويت"

ويفصل التمثيل البياني التالي أنواع الهيئات والمؤسسات التي كان لها نصيب من تخصيصات الأراضي التي أقرها السيسي
ويوضح التصميم حصول المؤسسة العسكرية، والأمن الوطني، والمخابرات العامة، ووزارتي الداخلية والدفاع على تخصيصات أراضي في 24 قرارًا، منها 17 قرارًا للقوات المسلحة والشركات التابعة لها

ولم تكن أي من تخصيصات أراضي القوات المسلحة لأغراض عسكرية، باستثناء قرارين، مقابل 11 قرارًا من أجل إقامة مشروعات تابعة للقوات المسلحة، مثل بنزينات وطنية، ومشروعات الاست
 السمكي، أما القرارات الأربعة المتبقية فلم تذكر أغراضًا واضحة للتخصيصات

  • Text Hover
"كانت الغالبية العظمى من تخصيصات الأراضي للقوات المسلحة لأغراض غير عسكرية أو غير محددة"

وأخيرًا، دفعنا العدد المرتفع لقرارات التكليفات والتعيينات، والفصل والعزل، والترقية، إلى استكشاف نصيب الجهات المختلفة منها

ويوضح التصميم التالي أن الجهة العظمى صاحبة النصيب من هذه القرارات هي الجهات القضائية، بمجمل 184 قرارًا
هل أثرنا تساؤلاتك عن كيفية إنجازنا هذا التحليل؟ فيما يلي نخبرك بالسر

أوّلًا، عملنا على جمع قاعدة بيانات تضم القرارات التي نشرت في الجريدة الرسمية في الفترة من بداية يونيو 2014 وحتى بداية ديسمبر 2017، بجمعها من أرشيف الإنترنت، ولكن بما أن الأرشيف لم يكن مكتملًا، فقد اضطررنا إلى استكمال قاعدة البيانات يدويًّا من النسخ الورقية

ثانيًا، بدأنا بعملية الترشيح، وتنظيف البيانات باستخدام Microsoft Excelو Google Sheets، فاستبعدنا كل القرارات غير الرئاسية، لتركيز منظور تحليلنا، ومن ثَم بدأنا في تطوير قاعدة بياناتنا بأجزاء أكثر تفصيلًا عن القرارات، بناءً على نص كل قرار

وجاءت بعد ذلك مرحلة التأكد من صحة البيانات، فراجعناها، وصوبنا ما بها من أخطاء

وأخيرًا جاءت مرحلة العرض البصري وسرد الموضوع، فاستخدمنا برنامج Tableau Desktop للتمثيل البصري البيانات، ثم كتبنا نص الموضوع الذي قرأته الآن

إن كانت لديك أية استفسارات أكثر عن الكيفية وما وراءها، فلا تتردد في إرسالها إلينا

المدير التنفيذي لإنفوتايمز، وهو يقود اتجاه الصحافة المدفوعة بالبيانات في مصر والشرق الأوسط، بخبرته التي تمتد أكثر من 13 عامًا.

Comments are closed.

YOU MIGHT ALSO LIKE THESE

and